QNB يشارك في مؤتمر سايبوس 2019

نشر يوم : Mon, 23 Sep 2019

الدوحة،  23سبتمبر 2019 – شارك QNB، أكبر مؤسسة مالية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بجناح خاص في فعاليات مؤتمر ومعرض "سايبوس" 2019 المتخصص في القطاع المالي والذي أقيم في لندن في الفترة من 23 إلى 26 سبتمبر تحت شعار "التفوق في عالم متصل رقمياً".

 وتأتي مشاركة QNB في مؤتمر ومعرض "سايبوس" السنوي، الذي تنظمه جمعية الاتصالات المالية العالمية بين البنوك (سويفت)، المزود العالمي لخدمات المراسلات المالية الآمنة، نظرا لأن المعرض يعد من أبرز الفعاليات في عالم الأعمال، حيث يجمع رواد المجتمع المالي على مستوى العالم لتبادل الأفكار والتجارب والتعاون في مجالات المدفوعات، والأوراق المالية، وإدارة النقد، والتجارة.

ويحرص QNB على المشاركة في مؤتمر "سايبوس" والمؤتمرات والملتقيات الدولية الأخرى بخبرته الواسعة المدعومة بشبكته الدولية المتنامية ليكون على اطلاع بآخر التطورات ويشارك في كافة النقاشات التي من شأنها المساهمة إيجابيا في تطور القطاع المصرفي والمالي عالميا.

ويذكر أن المعرض السنوي يجمع ما يزيد على 8 آلاف من صناع القرار والخبراء من المؤسسات المالية، وخبراء البنية التحتية في السوق، والشركات متعددة الجنسيات، والشركاء في مجال التكنولوجيا. كما يعد "سايبوس" المكان المثالي للقيام بالأعمال والتعاون في رسم ملامح مستقبل القطاع المالي، إذ يشهد مشاركة حوالي 200 مؤسسة عارضة وإقامة الكثير من الفعاليات ذات الصلة.

ويركز المؤتمر لهذا العام على مناقشة التحديات والفرص التي يقدمها كلاً من التغير الرقمي الشامل والعلاقات الرقمية في القطاع المالي العالمي، حيث قام المشاركون باستكشاف تأثير التكنولوجيا الحديثة على البيئة التحتية وعروض القيمة ونماذج الأعمال في القطاع المالي. كما تمت خلال المؤتمر مناقشة التغيرات في ثقافة وممارسات الاعمال والمهارات المطلوبة التي تحتاجها المؤسسات لتحقيق الاستفادة القصوى من القدرات البشرية والحاسوبية.

وتمت خلال المعرض مناقشة خمس مواضيع فرعية للتعرف على طرف تحقيق أكبر استفادة من التقنيات الحاسوبية ومن البيانات، كونها شريان الحياة في النظام المالي الحديث، وهي تطوير البيئة المالية الرقمية، وكيفية تحقيق الاستفادة القصوى من البيانات، والتفوق على التهديدات الرقمية، والتأقلم مع الأولويات الجيوسياسية والتشريعية، وتحري تأثير العنصر البشري.

وتتواجد مجموعة QNB من خلال فروعها وشركاتها التابعة والزميلة في أكثر من 31 بلداً وثلاث قارات حول العالم، حيث تقدم أحدث الخدمات المصرفية لعملائها عبر 1,100 فرعاً ومكتباً تمثيلياً، و4,400 جهاز صراف آلي، ويعمل لديها ما يزيد عن 30,000 موظف.